شروط الموقع

هام: حضرة الزائر: نلفت نظركم إلى أن بقية صفحات الكتب وروابطها لن تظهر سوى للأعضاء بعد تسجيل الدخول. بإمكانكم التسجيل في الموقع على الرابط التالي.

الشك في عدد الركعات.

©copyrights www.alawiyoun.com

أيّ بُنَيّ: لو سُئلت عن موارد الشك في الصلاة وعدد ركعاتها بعد بيان صلاة الإحتياط الجواب:
إنّ المُصلّي إذا شكّ في عدد الركعات، فله التروّي يسيراً بل لعَلّه الأقوى بالأخص إذا كان الشك مُبطلاً للصلاة كما في الثنائية أو الثلاثية، أو الأوليّيْن من الرباعية بطُلت صلاته، وعليه إعادتها، وإن كان من الرباعيّة وأحرز الأوليَيْن بأن أتمّ الذكر في السجدة الثانية. وإن لم يرفع رأسه من السجود فهنا صُؤَرْ:

منها ما يُمكن علاج الشك فيها وتصحّ الصلاة حينئذ وهي تسع صور. والباقية لا علاج للشك فيها فتبطل الصلاة فيها.

والصُوَر التِسع التي يمكن علاج الشك فيها لصحّة الصلاة هي:

الأولى من التِسع المذكورة:

الشك بين الإثنين والثلاث ركعات بعد ذكر السجدة الأخيرة، أي بعد قول المُصلّي (سبحان ربي الأعلى وبحمده) فإنّ المصلّي يَبني على الثالثة، أي يبني على أنّه آت بثلاث ركعات، ثم يأتي بالركعة الرابعة ويتم صلاته، يعني يتشهّد ويُسلّم ثم يأتي بركعة احتياط قائماً أو ركعتين من جلوس تُعدّان بواحدة من قيام. والأحوط القيام.

الثانية من صُوَر الشك:

وهو الشك ما بين الثلاث والأربع ركعات في أي موضع كان فيَبني على الأربع وحُكمُه كما مرّ في الصورة الأولى يعني يأتي بركعة من قيام أو ركعتين من جلوس والجلوس أحوط.

الثالثة من صُوَر الشك:

الشك بين الإثنين والأربع ركعات بعد ذِكر السجدة الأخيرة أي قول المُصلّي (سبحان ربي الأعلى وبحمده) فيبني على أنّه أتى بأربع ركعات ويُتمّم صلاته ثم يُصلّي ركعتين من قيام احتياط.

الرابعة من صُوَر الشك:

وهو الشك بين الأثنين والثلاث والأربع ركعات بعد ذِكر السجدة الأخيرة فيبني على الأربع ويتمّ صلاته ثم يحتاط بركعتين من قيام وركعتين من جلوس والأقوى تأخير الركعتين من جلوس بمعنى صلاة القيام والجلوس بعدها.

الخامسة من صُوَر الشك:

وهو الشك بين الأربع والخمس ركعات بعد ذِكر السجدة الأخيرة فيبني على الأربع ويتم صلاته بالتشهّد والتسليم ثم يسجد سجدتي السهو كما يأتي.

السادسة من صُوَر الشك:

وهو الشك بين الأربع والخمس ركعات حال القيام فإنّه يهدم يعني يجلس مباشرة وحُكمه حكم الشك بين الثلاث والأربع كما مرّ فيُتمّ صلاته ويحطاط.

السابعة من صُوَر الشك:

وهو الشك بين الثلاث والخمس ركعات حال القيام فإنّه يهدم وحُكمه حُكم الشك بين الأثنين والأربع فيتم صلاته ثم يحطاط كما في الصورة الثالثة.

الثامنة من صُوَر الشك:

وهو الشك بين الثلاث والأربع والخمس ركعات حال القيام فإنّه يهدم يعني يجلس مباشرة للتشهّد والتسليم وحُكمُه حُكم الشك بين الأثنين والثلاث والأربع ركعات فيتمّ صلاته يعني يتشهّد ويُسلّم ويَحطاط كما في الصورة الرابعة يعني يَحطاط بركعتين من قيام وركعتين من جلوس كما مرّ.

التاسعة من صُوَر الشك:

وهو الشك ما بين الخمس والست ركعات حال القيام فإنّه يهدم وحُكمه حُكم الشك بين الأربع والخمس فيبني على الأربع ويُتمّ صلاته ويسجد سجدتيّ السهو. هكذا ذكر أستاذنا المرحوم سماحة الإمام السيد محسن الحكيم وغيره من العلماء.