شروط الموقع

هام: حضرة الزائر: نلفت نظركم إلى أن بقية صفحات الكتب وروابطها لن تظهر سوى للأعضاء بعد تسجيل الدخول. بإمكانكم التسجيل في الموقع على الرابط التالي.

هديتنا المتواضعة

©copyrights www.alawiyoun.com

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين وما التوفيق إلا بالله العلي العظيم وصلى الله على خير خلقه أجمعين سيدنا محمد وعلى آله ومن والاهم بإخلاص إلى يوم الدين. أما بعد

نتشرّف وبكل محبة وفخر واعتزاز وتواضع أن نقدّم لكم في عيد الأضحى المبارك (16\11\2010م) افتتاح هذه المكتبة المتواضعة والتي طال انتظارها عند كثيرين.
بحول الله وقوته سنعمل على أن تحقق أهدافها، وهي لأبناء الطائفة الإسلامية العلوية الكريمة بالدرجة الأولى ولغيرهم من أبناء الطوائف والأديان الأخرى من الذين يرغبون بالتعرّف على المسلمين العلويين من لسان علمائهم لا من لسان مبغضيهم ولا من لسان أصحاب الغايات المغرضة، بالدرجة الأخرى...
هذا عملنا وهذه بضاعتنا وهي هديتنا لكم في هذا العيد المبارك، فاعذرونا على التقصير، وكل عيد وأنتم بخير.
نرجو أن تجد قبولاً حسناً عند العلويين المخلصين وعند القرّاء المنصفين، وعسى نكون قد وُفّقنا في إخراجها شكلاً ومضموناً، والعمل مستمرٌ لكي نبقيها في حلّة بهية وسيكون لدينا جديد كل فترة فتابعونا.

نتمنى للقارئ الكريم وقتاً مفيداً وممتعاً في آن ولتبدؤوا مشواركم بعد بسم الله الرحمن الرحيم، بتصفح الموضوع التالي ومنه تنتقلون لغيره من المواضيع الهامة التي يجب أن تعرفوها: مســـاعدة  .

لن يفوتني أن أتقدّم بخالص الشكر والإمتنان والعرفان بالفضل إلى كل من وثق بنا وقدّم لنا يد العون والدعم وإلى الجنود العلويين المخفيين وأخص منهم بالذكر الجندي العلوي (الأخ التقني) الذي بذل جهوداً مُضنية وصرف وقتاً كثيراً لإخراج هذا العمل بهذه الحلة الطيبة، وأقدّر تحمّله وصبره على كثرة طلباتي وملاحظاتي، جازاه الله عنا كلّ خير، ولعلمي بأنّ عمله يبتغي به وجه الله سبحانه وتعالى، وخدمة الطائفة الشريفة ولا يقبل عليه شكراً أكتفي بهذه الإشارة اللطيفة وأراها واجب يُمليه عليّ الأدب والدين. فأرجو ممّن أعجبه هذا العمل أن لا تنسونا من دعاكم ودمتم سالمين مطمئنين غانمين. رجاء اقرؤوا صفحات ( هذا نحن.. فاعرفونا.  ) .
للتنويه
لوغو الموقع  صمّمه وخطّطه لنا خصيصاً أحد الأخوة العلويين من الخطاطين الكرام منذ حوالي الـ 4 سنوات تقريباً، أما تلوينه وإدخال الزخرفات على السيوف واختيار الخلفية فهذا من إضافة الأخ التقني. عظم الله أجوركم جميعاً. (أبو اسكندر)