شروط الموقع

هام: حضرة الزائر: نلفت نظركم إلى أن بقية صفحات الكتب وروابطها لن تظهر سوى للأعضاء بعد تسجيل الدخول. بإمكانكم التسجيل في الموقع على الرابط التالي.

إنّ تمثيل المجلس الإسلامي العلوي في أيّ بلدٍ خارج لبنان يَشترط موافقة الهيئتين الشرعية والتنفيذية، وهذا لم يحصل منذ بداية إنشاء المجلس حتى يومنا هذا.. يليه توضيحين من إدارة المكتبة.

©copyrights www.alawiyoun.com

السائل: أبو إسكندر في ٥ تمّوز ٢٠١٧م

السلام عليكم فضيلة الشيخ حسين محمد المظلوم أسعد الله أوقاتكم ..
تعقيبًا على مقال المهندس ربيع معين سليمان الحربوقي {المجلس الإسلامي العلوي.. خيبةٌ وأمل} كتبت التالي:
(ونحن في إدارة الموقع نزيد على الكاتب تأكيدًا لكلامه، أنّهُ من جُملة أخطاء المجلس وتأثيره على العلويين في بلاد الإنتشار، قيامهُ بتعيين مُمَثِّلَيْن اِثنَيْن في مدينةٍ واحدةٍ هي مدينة (سيدني) الأسترالية! وهذا يدلّ على التخبّط وعدم وجود آلية لتوزيع المَهام!... وأحدث هذا التخبّط فوضى وخلاف نشأ بين العلويين في أستراليا حول أحقيّة وأهليّة المجلس باختصار التمثيل العلوي، لا سيما فيما يتعلّق بالشخصين الذَيْن تمّ اختيارهما لتمثيل المجلس، وظهور الخلافات بينهما.)
فسألنا البعض عن حقيقة هذا التمثيل أهو تمثيل رسمي للمجلس أم لشخص الرئيس المتوفى!! وخاصة أن أحدهما يكتب على الأوراق التي يستعملها للزواج والطلاق وما شابه:
ففي أعلاها على جهة اليمين:
الجمهورية اللبنانية
المجلس الإسلامي العلوي
رئاسة الطائفة الإسلامية العلوية
وعلى جهة اليسار: نفس العبارات مترجمة بالأنكليزية.
وبينهما في المنتصف يوجد هلال وفوقه عبارة المجلس الإسلامي العلوي
--------------
نحن في بلاد الإغتراب بتنا في ضياع لا نعرف من يمثل من! وماذا يمثل الممثل! وهل تمثيله رسمي! ومن هم الممثلون! وكيف يتم انتخابهم أو تعيينهم!؟..
نرجو منكم جلاء الحقيقة ودمتم للحقيقة ناصرين. 1
الجـواب
بسم الله الرحمن الرحيم

  الأخ الفاضل السيد أبو اسكندر المحترم
  السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

  بدايةً لا يوجد في قانون المجلس أو نظامه الداخلي مادة تنص على وجوب تعيين أو اختيار ممتل للمجلس خارج لبنان، كما أنه لا توجد مادة تنص على أنه يحق للرئيس أن يقوم بذلك لأن المجلس يمثل المسلمين العلويين في لبنان، وهو أيضا يمثل أبناء الطائفة اللبنانيين خارج لبنان فيما يتعلق بشؤونهم الدينية المرتبطة في بلدهم الأم .

  ولكن كما هو معروف وبديهي فإنّه يحق لرئيس المجلس أن يُكلف أي شخصٍ بتمثيله شخصيًا في أيّ مناسبة وبعد الانتهاء منها يزول التمثيل، ويحق له أيضًا أن يُفوّض من يَشاء بتمثيله شخصيًا في أي بلدٍ من بُلدان المهجر، ولكن هذا التفويض لا يُعطيه الحق في أن يتكلم باسم المجلس بل فقط باسم رئيسه، أو أن ينوب عنه في أمور شخصية كحضور مناسبة وما شابه ذلك.

  إنّ تمثيل المجلس في أيّ بلدٍ خارج لبنان يَشترط موافقة الهيئتين الشرعية والتنفيذية، وهذا لم يحصل منذ بداية إنشاء المجلس حتى يومنا هذا، بالإضافة إلى ذلك فإنه يتطلب تنسيقًا مع الدولة التي يوجد فيها المُكَلَّفُ، وهذا متعذرٌ، ولم يحدث لا معنا ولا مع غيرنا من الطوائف الأُخرى.

  وبالنسبة للأخوة الذين يقولون أنهم يُمثلون المجلس في أوستراليا فهذا غير صحيح، فهم يُمثلون رئيس المجلس ليس إلّا، وتمثيلهم له انتهى بوفاته، وهو تمثيل شخصي ومحدود.

  لقد تم تعميم الأخوة في المجلس الإسلامي العلوي في لبنان ولم تقم الهيئتان باعطاء أي تكليف لأحد، وبعد عودتهم إلى أوستراليا بعث رئيس المجلس لهم تكاليفًا شخصيةً لا تُعطيهم الحق في أن يتكلموا باسم المجلس او يُمثلوه، بل تنحصر هذه التكاليف بتمثيل الرئيس في مناسبات شخصية، وهي محدودة جدًّا، وهذا أمرٌ لا يتطلَّبُ مَزيدَ بيان، وبالنتيجة فإنَّ هذه التكاليف تُعَدُّ لاغيةً بعد وفاة الرئيس أو استقالته او إقالته.

  نتمنى من الأخوة الكرام أن لا يخوضوا في خلافاتٍ بسبب أشياء لا قيمة لها، فنحن بأمس الحاجة الى الوحدة ففيها تكمن القوة.

  المجلس الإسلامي العلوي للجميع وليس لفئةٍ دون أُخرى، وهكذا يجب أن يكون، وعلينا أن نتجاوز أخطاءَ الماضي بعدم الوقوع فيها من جديد، كفوضى التعميم والتكليف، واعطاء البطاقات العشوائية، وأمور كثيرة لا حاجة إلى ذِكرها إلّا في حال لزم الأمر واقتضت الحاجة.

  وختامًا أقولُ بأنَّ الخلاف الدَّائِرَ بين الأخوة محمولٌ على غير موضوعٍ ولا يستحق كل هذه المشاحنات.
  أسأل الله تعالى أن يُوَفّقنا للعلم والعمل بما يُرضيه.
  والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

عضو الهيئة الشرعية في المجلس الاسلامي العلوي في لبنان
حسين محمد المظلوم.
في 6/8/2017

توضيح أوّل:
إننا في المكتبة الإسلامية العلوية لا نريد أو نبتغي الإساءة إلى شخص الشيخ مكاييل الذي نحترمه ونُقدر الدور الذي يقوم به، ولسنا بصدد تقييم الناس أو ترجيح أحد على الآخر!. لكننا ذكرنا خطأً إداريًا من أخطاء المجلس، وإنّ هذا الخطأ يُشكل عبئًا على الشيخ نفسه، وإن تصحيح هذا الخطأ من شأنه أن يُخفف هذا الثقل عن كاهله..
لم نذكر ما يُسيء لأي شخص، عرضنا واقعًا وكان غرضنا وسيبقى جلاء الحقيقة، ووضع الأمور في نِصابها الصحيح..
وعليه فقد توجّهنا بالسؤال إلى عضو الهيئة الشرعية في المجلس الشيخ حسين محمد المظلوم، ليوضح لنا كامل الحقيقة، وكان الجواب أعلاه.
توضيح ثاني:
نحن في المكتبة الإسلامية العلوية تحدثنا بوجود ممثلين إثنين في مدينة واحدة فهذا ما كان شائعًا ومعروفًا وملتبسًا بين عموم أبناء الطائفة هنا! لذلك توجّهنا بسؤالنا إلى عضو الهيئة الشرعية في المجلس الاسلامي العلوي في لبنان فضيلة الشيخ حسين محمد المظلوم وأفادنا بالجواب أعلاه.
ولإزالة أي التباس، وجلاءً للحقيقة، ومنعًا للإصطياد في المياه العكرة، فقد تواصلنا مع فضيلة الشيخ مكاييل وقد زوّدنا مشكورًا بنسخةً مصوّرةً عن ( إفادة التمثيل الشخصية ) التي بحوزته، وتاريخها في الخميس 1 رمضان 1436هـ الموافق له 18\6\2015م، وهي صادرة عن المرحوم رئيس المجلس الإسلامي العلوي الشيخ الدكتور (أسد علي عاصي) وموقّعة ومختومة من قبله، وهذا نصّها حرفيًا:

-إفادة تمثيل شخصية-
يفيدُ رئيس المجلس الإسلامي العلوي في لبنان أنّ فضيلة الشيخ : مكاييل أحمد غانم ،
هو المُمَثِّل الشخصي لهُ في مدينة سيدني - أوستراليا ، وهو المُكلّفُ من قِبلهِ شخصيًّا
بالتَّواصُل مع كُل الفَعَالِيَّات الدّينيّة و الإجتماعية و السياسيّة في المدينة المذكورة .
وهذه أجوبة هامة عن المجلس الإسلامي العلوي في لبنان:
انقر على أي عنوان حتى تتمكّن من قراءته..
1- الفرق بين المجلس الإسلامي العلوي والمرجعية الدينية. 
2- المجلس الإسلامي العلوي في لبنان: وظيفته، فائدته، أهدافه، ماذا يُمثّل؟ كيف ومتى تمّت المطالبة به ولماذا، ومتى يبدأ عمله؟... 
3- المجلس الإسلامي العلوي، خيبة وأمل.. بقلم المهندس: ربيع معين سليمان الحربوقي طرابلس في 4 آب 2017م 
4- اإن المجالس الملية كالمجلس الإسلامي العلوي في لبنان ليست مرجعية روحية جامعة بل هو مجلس جزئي.. 
5- لا يوجد في سورية تقسيم وتوزيع طائفي في مناصب ووظائف الدولة بخلاف لبنان.. لكل طائفة مجلس ملي مستقل وهذا الأمر عائد للعصر العثماني.. 
6- إنّ تمثيل المجلس الإسلامي العلوي في أيّ بلدٍ خارج لبنان يَشترط موافقة الهيئتين الشرعية والتنفيذية، وهذا لم يحصل منذ بداية إنشاء المجلس حتى يومنا هذا.. يليه توضيحين من إدارة المكتبة. 
  1. 1. القارئ الكريم: في موضوعنا (سؤال وجواب مع الشيخ حسين محمد المظلوم) تمّ الإجابة على مئات الأسئلة نرجو الإطلاع وإن أحببت اتصل بنا .